الرئيسية / الأخبار / أخبار جهوية / وقفة احتجاجية ضد التضييق على الحريات النقابية بأبي الجعد يوم الثلاثاء 29 ماي 2018

وقفة احتجاجية ضد التضييق على الحريات النقابية بأبي الجعد يوم الثلاثاء 29 ماي 2018

وقفة احتجاجية ضد التضييق على الحريات النقابية بأبي الجعد

يوم الثلاثاء 29 ماي 2018 ابتداء من الساعة الحادية عشرة (11.00) صباحا

أمام المستشفى المحلي محمد السادس بأبي الجعد

للتنديد باستهداف عضو مكتب الإتحاد المحلي بالمستشفى

والتضامن مع منسق اللجنة التحضيرية لعمال الإنعاش الوطني تم تنقيله تعسفا

نظرا للاستهداف الذي يتعرض له مناضلات ومناضلي وأعضاء الإتحاد المغربي للشغل في عدد من القطاعات النقابية المنضوية تحت لواء الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد (إ م ش) والتي تتخذ أشكالا متنوعة تبدأ من الترغيب إلى التمييز ضدهم أو التشويش أو التهديد الصريح بالابتعاد أو تغيير الوجهة إلى حيث يتمنى بعض المحسوبين على المسؤولية ومن يحوم في فلكهم أو يأتمرون بأمرهم.

وأمام التغييب شبه التام للحوار الاجتماعي المحلي وعند الاستثناء إفراغه من محتواه أو التراجع عن نتائجه بعدد من القطاعات كمحاولات متناغمة -بشكل غير مفهوم- للالتفاف على العمل النقابي الأصيل الجدي والمسؤول الذي يمثله الإتحاد المغربي للشغل مقابل تشجيع التسيب والممارسات المشينة بعدد من مواقع العمل والقطاعات والمهن؛

وأمام تنامي التضييق على الحريات النقابية بأبي الجعد والذي بلغ ذروته باستهتار مدير مستشفى القرب محمد السادس بأبي الجعد بالحق النقابي وتسجيله عضو مكتب الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد والكاتب المحلي لفرع الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) أخينا ورفيقنا عطيف الصالحي في قائمة المتغيبين عن العمل أثناء تواجده في مهمة نقابية للتهييء لتظاهرة فاتح ماي 2018 بناء على المراسلة الموجهة إليه من طرف الإتحاد المحلي، ناهيك عن بعض الممارسات العدائية الموجهة ضد رفيقنا والتي تسيء لأصحابها قبل غيرهم؛

وأمام التنقيل التعسفي الذي طال أخينا ورفيقنا محمد اسبولي منسق اللجنة التحضيرية لنقابة عمال الإنعاش الوطني بأبي الجعد وعضو المكتب الوطني للنقابة الوطنية لعمال الإنعاش الوطني (إ م ش) من مقر عمله الأصلي بالقسم الاقتصادي والاجتماعي بباشوية أبي الجعد إلى نفس المستشفى، هذا القرار الذي تم اتخاذه دون استشارة المعني بالأمر، وراسل مكتب الإتحاد المحلي في شأنه السلطات المعنية محليا وإقليميا.. (دون جواب !)؛

فإن الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد المنضوي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل يجدد تنديده باستهداف الحريات النقابية ويعبر عن استهجانه للتردي العام الذي تشهده عدد من المؤسسات بالمنطقة وانعكاسه السلبي والمضاعف على أدائها وإرباكه لخدماتها؛

فإنه يستنكر الإجهاز المتواتر على المكتسبات والحقوق المشروعة وكرامة النقابيين والمهنيين بعدد من القطاعات بالمنطقة، ويدعو كافة مناضلاته ومناضليه وفي مقدمتهم المسؤولين النقابيين للإتحاد المغربي للشغل بأبي الجعد ووادي زم إلى المشاركة المكثفة في الوقفة الاحتجاجية ضد التضييق على الحريات النقابية ليوم الثلاثاء 29 ماي 2018 ابتداء من الساعة الحادية عشر (11.00h) صباحا أمام المستشفى المحلي محمد السادس بمدينة أبي الجعد؛

ويهبب بالجميع لمواصلة التعبئة ورص الصفوف لخوض كافة الصيغ النضالية للدفاع على الحريات النقابية وحقوق وكرامة الطبقة العاملة والفئات الاجتماعية المرتبطة بها بمنطقة وادي زم أبي الجعد.

شاهد أيضاً

بوليف مستحمرا الشعب المغربي : عبارة “عفا الله عما سلف” عادت على المغرب بملايير الدراهم

قدم بوليف، القيادي في حزب العدالة والتنمية، اليوم الأحد، مداخلة حول الوضع الاقتصادي للبلد، وما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.