الرئيسية / الأخبار / لماذا يتمسك حكيمي بريال مدريد رغم إبقائه على دكة البدلاء؟

لماذا يتمسك حكيمي بريال مدريد رغم إبقائه على دكة البدلاء؟

اعترف اللاعب الدولي المغربي أشرف حكيمي أنه كان يُمني النفس باللعب في مباراة ريال مدريد ضد سان جيرمان في الدور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، فيما شدد على أن مهمة “أسود الأطلس” صعبة في مونديال روسيا 2018 لكن ليست مستحيلة.
بمجرد بداية الموسم الكروي، تمكن لاعب ريال مدريد أشرف حكيمي من جلب اهتمام العديد من متابعي كرة القدم، فالدولي المغربي يلعب في واحد من أكبر الأندية الأوروبية، التي تقف على منصات التتويج بشكل شبه دائم.
ومع توالي جولات الدوري الإسباني خفت وهج حكيمي (19 عاما)، وأصبح حبيس دكة بدلاء “الميرنغي”، وهو ما حرمه من تحقيق رغبة كان يتمنى تحقيقيها على المستطيل الأخضر، خاصة وأن أنظار عشاق الساحرة المستديرة، كانت تنتظر ذلك النزال الكروي الكبير.

وفي هذا الصدد، ذكر موقع جريدة “ماركا” أن أشرف حكيمي كان يأمل في مواجهة البرازيلي نيمار دا سيلفا، في لقاء ريال مدريد ضد باريس سان جيرمان في الدور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا، وأضاف الدولي المغربي أنه يتفهم قرار المدرب زين الدين زيدان، أشرك زميله في الفريق ناتشو عوضا عنه.

وأفاد اللاعب الشاب أن ريال مدريد كان يتوقع لقاء صعبا ضد العملاق الفرنسي، بيد أن “الميرنغي” كان عازما على التأهل إلى الدوري المقبل من مسابقة “الكأس ذات الأذنين”.

وعن مستقبله داخل أروقة النادي الملكي، أكد أشرف حكيمي أنه يرى نفسه دائما يحمل قميص النادي الإسباني العريق، مضيفا أنه يتمنى البقاء لسنوات عديدة في فريق ريال مدريد.

أما عن المنتخب المغربي، فأكد أشرف حكيمي أن “أسود الأطلس” يأملون في تقديم “أداء جيد في نهائيات كأس العالم في روسيا صيف هذه السنة وإسعاد الجماهير المغربية”، وأضاف أن “أسود الأطلس” سيحاولون تجاوز دوري المجموعات، رغم صعوبة المهمة في العرس الكروي العالمي.

شاهد أيضاً

الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد يتدارس انشغالات الطبقة العاملة والفئات الاجتماعية المرتبطة بها محليا ويقرر تنظيم وقفة احتجاجية ضد التضييق على الحريات النقابية بأبي الجعد

إن الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد (إ م ش) المجتمع يوم الأربعاء 16 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *